20 محرّم 1444

رئيس التحرير محمد فرعون

17 أغسطس 2022

أسرار ما وراء الطبيعة

: رئيس التحرير: محمد فرعون
: :
نجوم الفن

الفنان والمخرج العراقى سعد دعيبل:علينا أن نوظف الفن لبناء المجتمع

المخرج سعد دعيبل
المخرج سعد دعيبل

عشق الكاميرا فوقف أمامها كممثل ،وشارك فى اعمال عديدة، كما وقف خلفها كمخرج ،ليشعر أن هذا ماكان يصبو إليه وقدم أفلام وثائقية وبرامج فى التليفزيون العراقى وصلت إلى مايقرب من مائة عمل، كما شارك بأعماله فى مهرجانات محلية ودولية، إنه الفنان والمخرج العراقى سعد دعيبل الذى يرى أن الفنان العراقى إستطاع أن يحقق حضور متميزا محليا وعربيا..
▪وعن بداية اتجاهه للفن قال:لقد اتجهت للعمل الفنى منذ سبعينيات القرن الماضي حيث شاركت بعدة أعمال مسرحية كممثل، ثم التحقت بالدراسة بمعهد الفنون الجميلة فى بغداد، وتخصصت في دراسة الإخراج، وقدمت مسرحيات عديدة قمت بالتمثيل بها محلية وعربية وعالمية..منها مسرحية "مدينة البرتقال "للكاتب العراقى عزى الوهاب، ومسرحية "سر السعادة "للكاتب العراقى كاظم الخطيب، ومسرحية "الفحر "للكاتب الروسى بوشكين.
▪وهل الإخراج كان طموحك الذى يجعلك تشعر أنك مايسترو العمل؟
بالفعل الإخراج كان طموحى الأهم، ولقد التحقت بالعمل فى التليفزيون العراقى كمساعد مخرج ثانى مع المخرج محمد منير فنرى عام 1980وتدرجت كمساعد فى العديد من المسلسلات مع الكثير من المخرجين مثل مسلسل "صور عربية "للمخرج فلاح زكى وغيرها من الاعمال بخلاف الأفلام الوثائقية، وبعد أن خضت تجارب عديدة في العمل التليفزيونى كمساعد مخرج تقرر ترشيح أعمال لى كمخرج..حيث بدأت بعمل تسجيلى بعنوان "البريد فى كل مكان "وآخر بعنوان "الإتصال معكم دائما "،ثم فيلما بعنوان "رحلةمسافر"،وعمل تسجيلى بعنوان "أمانة الله فى اعناقنا "،و"ثورة العشرين "،و"سلسلة مدن عراقية"،ولقد شاركت بها فى مهرجان القاهرة للاعلام العربي .
▪أخرجت العديد من الافلام التسجيلية هل ترى أن تلك الاعمال الوثائقية لاتحظى بالمشاهدة الجماهيرية عكس الافلام الروائية الطويلة؟
ارى أن الأفلام الوثائقية هامة جدا وتحظى بالمشاهدة لأنها تكون افلام قصيرة فى مدة عرضها لذلك اعتبر أن منهجى هو المدرسة الوثائقية وتطويرها، وكيفية إنتاجها، وتوظيف كوادرها، وتفرعاتها مثل الديكودراما ووحدة الموضوع، والوثائقى يتعارض مع الروائي من جانب الخيال..كما هو الحال في الأعمال الدرامية، وكذلك دور التكنولوجيا الحديثة لإنتاج تلك الاعمال ،وأصبح العمل الوثائقى يشارك بمهرجانات محلية ودولية نظرا لأهمية تلك الأفلام.
▪وما هى أهم أعمالك التى شاركت بها فى المهرجانات المختلفة،وهل حصدت جوائز؟
لقد شاركت بعدة مهرجانات داخل وخارج العراق منها اكثر من دورة فى مهرجان القاهرة، شاركت كمخرج بفيلم "الفرات يعانق النيل" و"باص ومحطات "،كذلك شاركت شاركت فى عضوية لجان او كرئيس فى عدة مهرجانات منها مهرجان نقابة الفنانيين العراقيين، ومهرجان بابل السينمائي الدولي الذى تقيمه جامعة بابل ومهرجانات معهد الفنون الجميلة، وكلية الفنون الجميلة،ولقد حصلت على جائزة يوم العلم السنوى لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي عام 2016 واعتبر أن التكريم حافز مهم للمبدعين خاصة ممن أنجز أو حقق منجز.
▪قدمت أدوار تمثيلية فى أعمال إذاعية وتليفزيونية ..فى رأيك أيهما كان الأصعب؟
الإذاعة هى فن الإبداع والخيال وهى الأصعب على الممثل لأن يكون عليه أن يوصل بصوته فقط إحساس الشخصية التى يجسدها ،وكذلك تعاملت بالإذاعة فى إختيار المذيعين ومقدمى البرامج إلى جانب الأدوار التى قدمتها كممثل،.. بينما فى التليفزيون تساعده اشياء اخرى عديدة لأن التليفزيون فن الصوت والصورة ،ولقد تنوعت فى تمثيل الأدوار رغم قصر بعضها حيث شاركت فى فيلم "البندل"دور المراقب،وفيلم "غرباء منتصف الليل "مثلت دور رئيس العصابة، مسلسل "نادية "قدمت شخصية الطبيب، ودور الضابط في مسلسل "ناس من دنيانه " لذلك احترم مقولة ان ليس هناك دور كبير ودور صغير بل هناك ممثل كبير وممثل صغير..
▪من خلال عملك كااستاذ جامعى هل تسعى لإعطاء الطلبة حصيلة خبرتك من خلال مشوارك بالمجال الإعلامى؟
عملى كااستاذ جامعى لقد تدرجت بالمراتب العلمية حتى اصبحت الآن أستاذ مساعد ،وقمت بالتدريس فى عدة كليات ومعاهد فى مجال الإذاعة والتلفزيون فضلا عن وظيفتى السابقة تدريسى فى كلية الفنون الجميلة، وبالتاكيد أساعد العديد من الطلبة كى يستفيدوا بتجربتى وخبرتى..واعتبر أن الفن رسالة وهو من عناصر العملية الاتصالية، وعلينا أن نفكر كيف نوظف الفن لبناء المجتمع ،ونستخدم عناصر الابهار والتشويق والتكنولوجيا للبناء ..بناء الفكر وبناء الوطن.
▪ماالذى تسعى لتحقيقه؟
فى ذهنى إقامة حملات إعلامية فضلا عن إنتاج البرامج التى تبنى الإنسان وتخفف عنه الهجمات من خلال الخطاب الوافد الذى اجتاز الحدود الجفرافية والاجتماعية.

215aa3290b31781ad2c67b841a979f64.jpeg
525fcb254352bca1261c3dde5669a2b9.jpeg
c6a7a1d7fbdae01ea837c36d08a0aeef.jpeg
المخرج سعد دعيبل استاذ بكلية الفنون الجميلة الإذاعة فن الصوت مسرحية مدينة البرتقال الكاتب كاظم الخطيب